أجهزة النظام الأمنية تعلن إلقاء القبض على “سليمان الأسد”.. وموالون للنظام يتظاهرون في مدينة طرطوس


أعلنت أجهزة النظام الأمنية إلقاء القبض على “سليمان هلال الأسد” الذي قتل العميد “حسان الشيخ” منذ عدة أيام في مدينة اللاذقية أمام أطفاله، مدعيةً أن إلقاء القبض على سليمان جاء بتوجيهات من القيادة ليتم التحقيق معه ومحاكمته في المحكمة العسكرية، على حد قولها.

وفي هذا السياق قال الناشط الإعلامي أحمد حاج بكري لردايو الكل، أنه لا توجد أخبار مؤكدة عن إلقاء النظام القبض على سليمان هلال، وأفادت مصادر آخرى عن تهريب النظام له بعد قتله للشيخ بيوم واحد إلى الضاحية الجنوبية في لبنان.

وفي تطور آخر أكد بكري عن خروج مظاهرات لمواليين للنظام في مدينة طرطوس طالبوا خلالها فك الحصار عن مطار كويرس العسكري في ريف حلب الشرقي.

وبالإنتقال لآخر المستجدات الميدانية، قال أن الثوار استهدفوا ،بالأمس، بالصواريخ والقذائف المدفعية والهاون تجمعات قوات النظام في مرصد 45 ومرصد سلاف وجبل دورين بريف اللاذقية وحققوا إصابات مباشرة.

بالمقابل قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون عدة قرى في جبلي التركمان والأكراد أمس الاثنين، في حين قصف الطيران الحربي بالصواريخ الفراغية مصيف سلمى وناحية ربيعة، من جانبه ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على مناطق كنسبا والحلوة والروضة دون وقوع خسائر بشرية.

تفاصيل أشمل مع الناشط الإعلامي أحمد حاج بكري من اللاذقية | سوريا

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى