إستشهاد سيدة وأطفالها الثلاث إثر إلقاء طيران النظام المروحي براميل متفجرة على حي الملعب في إدلب


قضت سيدة وأطفالها الثلاث جراء استهداف طيران النظام المروحي ،فجر اليوم الجمعة، حي الملعب داخل مدينة إدلب بالبراميل المتفجرة، إضافةً لدمار هائل في المنازل السكنية.

وأضاف مدير مكتب راديو الكل في إدلب فؤاد بصبوص، عن تنفيذ طيران النظام الحربي غارة جوية استهدفت الحي الغربي لمدينة جسرالشغور في الريف الغربي، ما أدى لدمار كبير في منازل المدنيين دون خسائر بشرية.

وعن آخر التطورات الميدانية قال بصبوص أن الثوار استهدفوا ،اليوم، بقذيفتي هاون تجمعات قوات النظام في قريتي كفريا والفوعة المحاصرتين بريف الشمالي، وسط هدوء يخيّم على جبهات المعارك في محيط القريتين.

للإطلاع على آخر الأخبار والمستجدات الميدانية في مدينة إدلب وريفها مع مدير مكتب راديو الكل فؤاد بصبوص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى