استشهاد مدنيان وإصابة آخرون جراء إلقاء طيران النظام المروحي براميل متفجرة على بلدة الغارية درعا


ارتقى مدنيان وأصيب آخرون بجراح جراء إلقاء طيران النظام المروحي ،اليوم الأحد، براميل متفجرة على بلدة الغارية الشرقية في ريف درعا، كما طال قصف مماثل بلدات النعيمة ودرعا البلد وطريق السد دون وقوع إصابات.

من جهة ثانية أشار الناشط الإعلامي أبو محمد الحوراني لراديو الكل، عن مواصلة الجيش السوري الحر عمله العسكري ضمن معركة “عاصفة الجنوب” لإقتحام مدينة درعا وقطع طرق إمداد النظام من جهة غربة غزالة.

وأكد على استهداف الحر لتجمعات قوات النظام في المربع الأمني والمجمع الحكومي في درعا براجمات الصواريخ محققاً إصابات مباشرة في صفوفها.

ونفى الحوراني في مستهل حديثه الأنباء التي أفادت بسيطرة الحر على المشفى الوطني في مدينة درعا.

مزيد من المعلومات مع الناشط الإعلامي أبو محمد الحوراني من درعا | سوريا

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى