استشهاد 3 مدنيين وعدة جرحى جراء قصف جوي ومدفعي لقوات النظام على بلدة أورم الكبرى وحي قاضي عسكر في حلب


قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة ،ليلة أمس، بلدة أورم الكبرى بريف حلب ما أسفر عن استشهاد مدنيين اثنين، وقضى مدني آخر وأصيب آخرون جراء إلقاء طيران النظام المروحي برميل متفجر على حي قاضي عسكر.

وأفاد مراسل راديو الكل في حلب، عن قصف قوات النظام بصواريخ أرض أرض “فيل” حيي الجلوم وبستان القصر واقتصرت الأضرار على المادية، وتعرض بلدة كفر حمرة في الريف الشمالي بعدة قذائف هاون.

من جانبه جدد طيران النظام المروحي إلقاء البراميل المتفجرة ،صباح اليوم، على حي الكلاسة وبلدة بنان الحص وقرى الجديدة وخربة المعاجير وسرج فارع بالريف الجنوبي، ما أدى لإصابة شخصين بجروح بالغة، في حين استهدف الطيران الحربي بعدة غارات جوية محيط مطار كويرس العسكري، وحي الراشدين غربي حلب بالرشاشات الثقيلة.

وبالإنتقال لجبهات المعارك، قال مراسلنا أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين الثوار وقوات النظام مساء أمس واستمرت حتى فجر اليوم في حي سيف الدولة، ودارت معارك مماثلة بين الطرفين في جبهات حلب الجديدة والخالدية والراشدين.

من جهة آخرى، قامت الجبهة الشامية بتأمين انشقاق 7عناصر من صفوف قوات النظام في جبهة حلب القديمة.

في سياقٍ منفصل، أفاد مراسلنا عن توارد أنباء بإستهداف طيران التحالف الدولي ،فجر اليوم، سيارة تابعة لجبهة النصرة قرب الفوج “46” في بلدة الأتارب بريف حلب الغربي، والمعلومات الأولية تشير إلى مقتل عنصرين من الجبهة.

للإطلاع أكثر على آخر المستجدات والتطورات الميدانية في مدينة حلب وريفها مع مراسل راديو الكل محمد زيدان

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى