الأمم المتحدة: احتياجات السوريين الإنسانية، زادت بنسبة اثني عشر ضعفاً.

أشار مكتب الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة في تقرير له، إلى أن الاحتياجات الإنسانية في سوريا زادت اثني عشر ضعفا منذ بداية الثورة التي دخلت عامها الخامس، بواقع 12.5 مليون شخص، بينهم 5.6 مليون طفل.

وبحسب الأمم المتحدة، هناك 9.8 مليون شخص، يعانون من انعدام الأمن الغذائي، وهناك 11.6 مليون شخص؛ بحاجة عاجلة للمياه، والصرف الصحي، وهناك ما يقارب 4 ملايين من النساء، والأطفال دون الخمس سنوات معرضين لخطر سوء التغذية.

الجدير بالذكر، أن الأمم المتّحدة طلبت 2.9 مليار دولار، لتغطية احتياجات السوريين خلال العام الجاري، فيما لم يتم تأمين سوى 800 مليون دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى