التقرير الشامل لآخر التطوّرات الميدانيّة والعسكرية في سوريا | الجمعة 03-07-2015

تتصدر المعارك الدائرة على جبهات مدينة حلب شمال البلاد واجهة الأحداث الميدانية، وفي أخر التطورات سيطر الثوار على ثكنة البحوث العلمية غربي المدينة القريبة من حي الراشدين بالكامل إثر معارك عنيفة مع قوات النظام، دمر الثوار خلالها عدة آليات للنظام بينها مدفع عيار 57 وجرافة.

إلى ذلك دارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين الثوار وقوات النظام في محيط جامع الرسول الأعظم بحي جمعية الزهراء، دمّر خلالها الثوار ايضا عدّة آليات للنظام.

من جهة أخرى تصدى مقاتلو الجيش السوري الحر لمحاولة تقدم قوات النظام على تلة المحروقات، فيما استهدف الثوار كتيبة الصواريخ التابعة للنظام في خان طومان بالرشاشات الثقيلة.

وتفيد الأخبار الواردة من ريف دمشق عن مقتل عدد من عناصر النظام اليوم في اشتباكات مع الجيش السوري الحر عند حاجزي الحكمة والاستراحة في مدينة لزبداني، وذلك بعد سيطرة الحر في وقت متأخر من مساء أمس على حاجز الشلاح وعلى معمل الثلج وسناك التنور، إثر معارك عنيفة مع قوات النظام وميليشيا حزب الله، واغتنام الحر لدبابة وعربة بي إم بي ورشاش 23 وذخيرة، وسط ألقاء طيران النظام المروحي لأكثر من أربعين برميلا متفجرا على مدينة الزبداني خلال الساعات القليلة الماضية.

تطورات متسارعة شهدتها مناطق في ريف السويداء، حيث تصدى الثوار في الجبهة الجنوبية لمحاولة قوات النظام والميليشيا المحلية والأجنبية الموالية لها التقدم باتجاه قريتي (جبيب وخربا (في الريف الغربي، إثر معارك عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة أسفرت عن خسائر كبيرة في صفوف قوات النظام (بالعناصر والعتاد).

ريف حماة شهد بدوره تقدما للثوار على حساب قوات النظام، وسط سيطرة الثوار على قرية الشريعة في الريف الغربي، بعد انسحاب قوات النظام من حاجز متواجد على أطرافها باتجاه قرية الحرة.

والى ريف اللاذقية حيث دمر الثوار دبابة لقوات النظام على برج الـ 45 بصاروخ تاو، كما استهدفوا دشما ومواقع للنظام في مخفر نبع المر بقذائف الهاون 82 محققين اصابات مباشرة في صفوفهم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى