الثوار يستهدفون تجمعات قوات النظام في مدينة المحردة.. وعودة الهدوء تدريجياً إلى سجن حماه المركزي


أفاد الناطق بإسم وكالة حماه الإخبارية أحمد المحمد لراديو الكل، بإستهداف الثوار بصواريخ الغراد ،اليوم السبت، تجمعات قوات النظام داخل مدينة محردة، وذلك رداً على تعذيب النظام للمعتقلين في سجن حماه المركزي.

وأشار إلى عودة الهدوء تدريجياً إلى السجن وذلك بعد لقاء قائد الشرطة للمعتقلين وتنفيذ وعودهم، بإخراج زملائهم الـ”52″ الموقفين في زنزانة خاصة والذين تعرضوا للكثير من أساليب التعذيب.

وأكد المحمد على إصابة 10 معتقلين بجراح و40 حالة إختناق جراء إلقاء النظام قنابل مسيلة للدموع في السجن، منوهاً على عدم التأكد من استشهاد أي معتقل.

وفي تطور آخر قال أن طائرة تابعة للنظام تعرضت لعطل فني ما اضطرت لإلقاء حمولتها “12 لغم بحري” في أرضٍ خالية في مناطق سيطرة النظام في حماه، دون التأكد من سقوطها في قرية تل سكين.

من جهة ثانية أشار إلى استهداف الثوار ،بالأمس، عربتين لقوات النظام في محيط قرية البحصة بمنطقة سهل الغاب.

تفاصيل أشمل مع الناطق بإسم وكالة حماه الإخبارية أحمد المحمد من حماه | سوريا

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى