الثوار يقتلون عدة عناصر لقوات النظام بينهم ضابط ويدمّرون دبابة وسيارة تابعة لهم في مدينة الزبداني في ريف دمشق


استهدف الثوار ،يوم أمس، تجمع قوات النظام في آحد حواجز مدينة الزبداني بريف دمشق المعروف باسم حاجز “العقيد علي يوسف”، ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر النظام بينهم ضابط وإصابة آخر بجراح، إضافة لتدمير دبابة “BMP” وسيارة عسكرية.

وأضاف عضو اتحاد تنسيقيات الثورة معاوية حمزة لراديو الكل، عن تمكن الثوار من التصّدي لمحاولة قوات النظام المدعومة بمليشيات حزب الله اقتحام الزبداني من محوري قلعة التل والجمعيات الجديدة، وشنوا هجوماً معاكساً أردوا فيه عدد من تلك المليشيات بين قتيل وجريح.

وأكد على استمرار قصف النظام الهمجي على المدينة بعشرات القذائف المدفعية والصاروخية والغارات الجوية والبراميل المتفجرة.

وأشار حمزة في مستهل حديثه، إلى انقطاع التيار الكهربائي في بلدة زاكية بالغوطة الغربية نتيجة استهداف قوات النظام محطة تحويل الكهرباء على طريق (زاكية – المقيلبية) بنيران عربات الشيلكا.

ونوّه على تمكن الثوار من قنص عنصر لقوات النظام على جبهة بلدة طيبة في حين رد النظام بقصف البلدة بالمدفعية الثقيلة دون وقوع خسائر بشرية.

وبيّن عن اندلاع اشتباكات عنيفة بين الثوار من جهة وقوات النظام من جهة آخرى في ساحة الريجة بحي اليرموك جنوب العاصمة دمشق، وسط استهداف النظام المنطقة بعدة قذائف.

مزيد من التفاصيل حول آخر التطورات والمستجدات الميدانية والإنسانية في مدينة دمشق وريفها مع عضو اتحاد تنسيقيات الثورة معاوية حمزة

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى