الثوار يقتلون عدد من عناصر قوات النظام ومليشيات حزب الله في مدينة الزبداني بريف دمشق ضمن معركة “البركان الثائر”


تمكن الثوار ،يوم أمس السبت، من قتل عددٍ من عناصر قوات النظام بينهم ضابطين، وعناصر من مليشيات حزب الله بينهم قيادي، وذلك خلال تقدم الثوار في مدينة الزبداني بالغوطة الغربية في ريف دمشق من محور قلعة الزهراء ضمن معركة “البركان الثائر”.

وفي التفاصيل، قال عضو اتحاد تنسيقيات الثورة معاوية حمزة لراديو الكل، أن الثوار تمكنوا من اغتنام رشاش نوع “14،5” وأسلحة متوسطة، وتصدّوا لمحاولة النظام المدعوم بمليشيات حزب الله اقتحام الزبداني من جهة قلعة التل والمضيق.

وأكد حمزة على أن النظام قام بإلقاء 110 برميل متفجرة وقصف بعشرات القذائف المدفعية والصاروخية مدينة الزبداني خلال الـ3 أيام الماضية، ما أسفر عن استشهاد 8 مدنيين وإصابة آخرين بجراح.

وأشار في السياق، إلى إعلان مجلس الشورى في وادي بردى قطع مياه عين الفيجة بشكل كامل عن العاصمة دمشق، ردأ على قصف النظام المكثف على مدينة الزبداني وعدم فتحها حتى يتوقف القصف بشكل نهائي.

وبالإنتقال إلى معارك جوبر، بيّن الناشط الإعلامي على تمكن الثوار من تفجير مبنى ونفق لقوات النظام ما أدى لمقتل عدد من عناصر النظام، والسيطرة على نقطة حارة الجباوي دون التمكن من التقدم في جبهة كمال مشارقة بسبب قصف النظام الجوي والمدفعي العنيف على المنطقة.

أما عن قصف النظام، قضى 3 مدنيين وجرح آخرون إثر قصف قوات النظام بقذائف الدبابات ،مساء أمس، منطقة سكيك في بلدة خان الشيح

مزيد من التفاصيل حول آخر التطورات والمستجدات الميدانية والإنسانية في مدينة دمشق وريفها مع عضو اتحاد تنسيقيات الثورة معاوية حمزة

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى