الثوار يقتلون 3 عناصر من قوات النظام بينهم ضابط على جبهة السيد علي في حلب


تمكن الثوار من قتل 3 عناصر من صفوف قوات النظام بينهم ضابط ،مساء أمس، خلال الإشتباكات الدائرة بين الطرفين على جبهة السيد علي في حلب القديمة، تزامن ذلك مع اندلاع مواجهات شرسة بين الطرفين على جبهات صلاح الدين والخالدية وميسلون والبريج وحندرات، استهدف الثوار خلالها معامل الخالدية بالقذائف المدفعية.

في تطور آخر أفاد مراسل راديو الكل في حلب بإصابة 5 أشخاص نتيجة سقوط عدة قذائف مجهولة المصدر على السوق المحلي في حي شارع النيل الخاضع لسيطرة النظام، في حين سقط صاروخ (أرض-أرض) على طريق (حلب- دمشق) في قرية الدوير بريف حلب الجنوبي، وتواردت أنباء عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

وفي تطور آخر قال أن حي العزيزية الخاضع لسيطرة النظام شهد إطلاق نار كثيف ،عصر أمس، أثناء تشييع “حسن شيخو” القيادي في حزب البعث بحلب والذي قُتِلَ قنصاً على يد عناصر الثوار في جبهة السيد علي بحلب القديمة.

وأشار في مستهل حديثه إلى تجدد الإشتباكات بين الثوار وعناصر تنظيم داعش في عدة محاور بالريف الشمالي، في حين شن التنظيم حملة اعتقالات بحق عدد من الشباب في قرية الغندورة بالقرب من مدينة جرابلس.

للوقوف أكثر على آخر المستجدات والتطورات الميدانية في مدينة حلب وريفها مع مراسل راديو الكل محمد زيدان

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى