2019-05-20

  • telegram

امرأة سورية : الحرب و أثارها على أجساد الاطفال في سوريا

يجلس على كرسيه المتحرك بعدما فقد ساقيه إثر استهداف منزله بصاروخ ، اودى بأحلام طفولته ، يتابع رفاقه بصمت و بحسرة .

تمسك القلم بيدها اليسرى ، تتعثر أحرفها ، و هي تحاول أن تتقن الكتابة بهذه اليد بعدما فقدت الأخرى في انفجار سيارة مفخخة ، انفجار أفقدها القدرة على مسك الأشياء و التصفيق و اللعب كبقية أقرانها .

لم تكن مضطرة لاغلاق عينها الأخرى كبقية رفقاها للنظر في صور كاميرا العجائب ، فهي فقدت الأخرى نتيجة القصف بالبراميل على حيها .

نستضيف الطبيب النفسي جلال نوفل

التعليقات

مقالات ذات صله