امرأة سورية : الحرب و أثارها على تربية الأبناء

هدير الطيران يشق الأجواء و القلوب رعبا ، تحتضن أبنائها متمنية أن يتسع حضنها لهم جميعا كما قلبها ، هي خمس سنوات طويلة الحزن ، فقدت خلالها الكثير ، الزوج ، الأهل ، البيت و العمل .
وحيدة في مواجهة كم هائل من الحزن و الدمار و العديد من الافواه و القلوب الجائعة للحب و للحنان .
هي الإمرأة التي باتت في ظل ظروف صارخة الصعوبة و الألم ، تحتمل ما لا يحتمل مما يشكل ضغوطا إضافية عليها ، و هذه الضغوط تنعكس على أبنائها سلبا .
في ظل ظروف الحرب و الضعف و قلة الحيلة ، تتحول هموم الحياة لجبال تختفي ورائها ملامح السعادة و الرضا و ذكريات الأيام الهادئة التي لم يكن يكدرها القصف و الموت و الدمار .

ضيفة الحلقة من حلب المرشدة النفسية السيدة قمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق