اندلاع اشتباكات بين الجيش الحر وقوات النظام بمحيط الشيخ مسكين في ريف درعا

أفاد الناشط الإعلامي أحمد المسالمة لراديو الكل باندلاع اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري الحر وقوات النظام على الأطراف الشرقية لمدينة الشيخ مسكين في ريف درعا الأوسط اليوم الأربعاء.

حيث تبادل الطرفان الإستهداف بالأسلحة والرشاشات الثقيلة في محاولة من النظام التقدم في المنطقة والسيطرة عليها، وكان الثوار تمكنوا بالأمس من إسقاط طائرة استطلاع إيرانية الصنع كانت تحلق في سماء مدينة الشيخ مسكين.

وتحاول قوات النظام منذ أكثر من شهر التقدم في الشيخ مسكين من أجل استعادة السيطرة على اللواء 82 المحرر المتاخم، وتعتبر المدينة رابع أكبر المدن في حوران، وهي عقدة مواصلات هامة تربط المحافظات السورية في المنطقة الجنوبية.

من جهة ثانية استهدفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة بلدة المزيريب والسهول المحيطة بها ومنطقة خراب الشحم، واقتصرت الأضرار على المادية دون تسجيل خسائر بشرية.

وعلى صعيد آخر أشار المسالمة إلى انفراج خفيف في مدينة الصنمين الخاضعة لسيطرة قوات النظام، حيث سمحت بدخول وخروج الموطفين وبعض المواد الغذائية والأساسية.

وكانت قوات النظام قدم أغلقت يوم السبت الماضي الطرق المؤدية إلى الصنمين، وذلك على خلفية أسر الجيش الحر ضابط وعنصر لقوات النظام من الفرقة التاسعة بسبب قيام النظام بإعتقال أحد أبناء الصنمين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى