حكومة النظام تناقش إعادة سكان دير الزور للمحافظة وتحميلهم تبعات الحصار

راديو الكل

ناقشت حكومة النظام تأمين عودة أهالي دير الزور إلى مدينتهم، وفك الحصار الذي تفرضه عليهم تنظيم داعش.

متناسية الحصار الذي تفرضه على سكان المدينة. وأعلنت حكومة النظام أنها وافقت على اقتراح تحملها تكلفة شحن المواد الغذائية من مؤسسات التدخل الإيجابي إلى محافظة دير الزور نظراً للتكلفة المالية العالية الناجمة عن عمليات الشحن حسب ما نقلت وكالة سانا للأنباء التابعة للنظام. الأمر الذي يؤكد تحكم عناصر النظام بعملية إدخال المواد لدير الزور.

يأتي ذلك في وقت يتهم فيه سكان المنطقة حكومة النظام بالتواطؤ مع التجار لإدخال المساعدات لدير الزور، ويتحدثون عن هبوط طائرات تحمل أغذية لعناصر جيش النظام، في حين تمنع عن سكان المنطقة بحجة استهدافها من قبل تنظيم داعش

ويؤكد الناشطون أن النظام يمنع دخول وخروج السكان من دير الزور وهو ما أكده بيان حكومة النظام الأخير والذي يبحث أيضاً تأمين عودة من خرجوا من أهالي دير الزور للمدينة التي يتقاسم السيطرة عليها كل من النظام وتنظيم داعش.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى