داعش يسيطر على قرية ومزارع الكفرة شمالي حلب.. والاشتباكات محتدمة في جارز

راديو الكل ـ خاص

شن تنظيم داعش هجوماً كبيراً على مناطق سيطرة الثوار في ريف حلب الشمالي، تمكن على إثرها من السيطرة على قرية ومزارع الكفرة بعد معارك عنيفة مع الثوار مساء امس.

وأشار مراسل راديو الكل إلى أن الاشتباكات لازالت تدور بين الطرفين في محيط قرية جارز، تزامن ذلك مع شن الطيران الروسي ثلاث غارات للطيران الروسي على محيط بلدة كلجبرين صباح اليوم ، فيما شن الطيران الحربي الروسي غارات منذ مساء أمس على حي كرم الطراب بحلب وعلى مدينة الأتارب بريف حلب الغربي وبلدتي ديرجمال والزيارة بريفها الشمالي، وعلى بلدة الزربة وقرية زمار بريفها الجنوبي، ولم ترد معلومات عن وقوع إصابات.

وقالت مصادر لوكالة الأناضول إن قريتي كفرة وجارز شهدتا نزوحاً للسكان باتجاه مدينة أعزاز الخاضعة لسيطرة الثوار، فيما تجري معارك في قرية صندف القريبة، بين الثوار و”داعش”.

وفي سياق متصل، اتهم ناشطون وصفحات تابعة للمعارضة على مواقع التواصل الاجتماعي، الطيران الروسي بقصف مواقع الثوار في كفرة وجارز خلال خوضهم معارك ضد “داعش”

ومن جهة أخرى، استمرت “وحدات حماية الشعب” الكردية مدعومة بما يسمى “جيش الثوار” بشن هجمات على مواقع المعارضة جنوب غرب أعزاز بغطاء جوي روسي، حيث تقدمت تلك القوات خلال الأيام القليلة الماضية حتى قرية المالكية غرب المدينة قبل أن تقوم قوات المعارضة بإخراجها منها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى