سرقة سهير الأتاسي مبلغ 20 مليون دولار لا صحة له بتأكيد الائتلاف.. وسارة لراديو الكل: “الديار” بوق النظام

راديو الكل ـ خاص

 

نفى عضو الائتلاف السوري المعارض فايز سارة لراديو الكل مانشرته صحيفة الديار حول سرقة عضو الائتلاف سهير الأتاسي مبلغ عشرين مليون دولار من الهبات الإماراتية اضافة لتورطها بهدر عشرات ملايين الدولارات، وذلك نقلا عن ما ادعته الصحيفة أنه بيان صادر عن الائتلاف

وأكد سارة لراديو الكل إن هذه التقارير محسوبة على مخابرات نظام الأسد، وخاصة أن صحيفة الديار التي نشرت التقرير هي بوق للنظام حسب تعبيره، مطالباً بقراءة مابين السطور والانتباه لتوقيت نشر مثل هكذا أخبار.

وأوضح أن قيمة المبالغ المالية التي وصلت للاتئلاف السوري منذ تأسيسه هي ثمان وسبعين مليون دولار فقط، خمسون مليون دولار منها وصل من السعودية والباقي من قطر
وأضاف: إن كانت الأتاسي سرقت عشرين مليون دولار لوحدها فماذا تبقى من أموال للائتلاف لينفقها، معتبراً أن هذا الكلام سخيف  ويتزامن مع محاولات التغطية على محاولات النظام تغيير ديموغرافية سورية وتهجير النازحين من أهالي الزبداني وارتكاب مجازر في دوما، والإساءة لتفاوض المعارضة مع ديمتسورا، ووجود نحو ثلاثة آلاف سوري عالق على الحدود بين مقدونيا واليونان

وأضاف: لا أقول أن الائتلاف هم مجموعة ملائكة ولا أنكر أن لديهم من الأخطاء الكثير، ولسنا ضد فكرة المحاسبة، لكن الاتهامات يجب أن تكون مبنية على قرائن وأدلة ووثائق.

وكانت صحيفة الديار اتهمت على مدى يومين متتالين الأتاسي بسرقة مبلغ عشرين مليون دولار، واعترافها بذلك ثم تبريرها لهذا الفعل بأن جميع أعضاء الائتلاف نالوا أموال ماثلة، وقالت الصحيفة بأن تقريرها مبني على بيان صحفي نشره الائتلاف السوري، في حين أن الائتلاف لم يصدر أي بيان صحفي حول هذا الخصوص، ولم يشر إلى الموضوع بالبت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى