صواريخ النظام تستهدف بلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق.. والدفاع المدني يعلن خروج معظم آلياته عن العمل


واصل طيران النظام الحربي استهدافه مدن وبلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق، حيث قصف اليوم الاثنين مدينة دوما بـ 4 صواريخ أرض أرض كما طال قصف مماثل مدينة عربين، وأكد الناشط الإعلامي قصي الشامي لراديو الكل على إعلان الدفاع المدني خروج معظم آلياته عن العمل جراء القصف المتكرر والمكثف على الغوطة إضافة لضعف الإمكانيات.

وفي تطور آخر سقطت عدة قذائف صاروخية جديدة مجهولة المصدر على مناطق متفرقة في العاصمة دمشق، حيث استهدفت شارع بغداد والشيخ محي الدين والمزة وباب شرقي وباب توما والمزرعة والزبلطاني وقرب الجامع الأموي، خلّفت عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

وبالإنتقال إلى آخر التطورات والمستجدات في مدينة الزبداني بالغوطة الغربية، قال الشامي أن معارك الكر والفر لا تزال مشتعلة بين الثوار من جهة وقوات النظام المدعومة بمليشيات حزب الله من جهة آخرى، وسط إلقاء الطيران المروحي براميل متفجرة على المدينة.

مزيد من التفاصيل مع الناشط الإعلامي قصي الشامي من ريف دمشق | سوريا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى