طيران النظام يرتكب مجزرة في مدينة إدلب..وجيش الفتح يتقدم في بلدة الفوعة

قضى أحد عشر مدنياً وأصيب نحو خمسون آخرون، جراء استهداف طيران النظام الحربي سوق الخضرة في مدينة ادلب ظهر اليوم، وأفاد مراسل راديو الكل بأن عدد القتلى مرشح للارتفاع نظراً لوجود مصابين حالات بعضهم حرجة، في المقابل تمكن الثوار من السيطرة على حاجزي” عبدو نهاد” و”فرن الدخان” شرقي منطقة الصواغية قرب بلدة الفوعة، ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر النظام، وسط استهدف الثوار بقذائف الهاون والمدفعية تجمعات قوات النظام في بلدتي كفريا والفوعة بالريف الشمالي دون معرفة حجم الخسائر.

وللمزيد حول  تطورات الأوضاع في إدلب وريفها  ينضم إلينا فؤاد بصبوص – مدير مكتب راديو الكل في إدلب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى