علوش يبدي استعداد لأي حل مع أجناد الشام…


راديو الكل ـ خاص
كشف عضو اتحاد تنسيقيات الثورة معاوية حمزة لراديو الكل عن مقتل 15 عنصراً لقوات النظام خلال محاولتهم اقتحام داريا، والتسلل للمناطق التي سيطر عليها الثوار مؤخراً، منوهاً بأن جيش الإسلام اتفق مع الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام على حل الخلاف، حيث اجتمع قائد جيش الإسلام زهران علوش بالوجهاء، وأبدى جهوزيته لأي حل مع أجناد الشام
هذا وقضى ثلاثة مدنيين من عائلة واحدة بينهم طفلة جراء سقوط قذيفتي هاون على مدينة المعضمية بالغوطة الغربية.
في حين لاتزال الاشتباكات مستمرة بين قوات النظام وحزب الله من جهة والثوار من جهة أخرى في مدينة الزبداني بريف دمشق الغربي حيث ألقى طيران النظام برميلين متفجرين على المدينة بالتزامن مع استهدافها بصواريخ الأرض أرض، وتمكن الثوار من قتل 6 عناصر لحزب الله في الزبداني.
كما سقطت عدد من قذائف الهاون على منطقة السومرية ما أدى لإصابة سبعة أشخاص بجروح متفاوتة، وفي العاصمة دمشق استهدفت قوات النظام بالمدفعية مخيم اليرموك دون معلومات عن إصابات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى