قتلى لقوات النظام إثر استهداف الثوار لتجمعاتهم في محور الجب الأحمر بريف اللاذقية

أفاد الناشط الإعلامي عبد الرحمن اللاذقاني لراديو الكل عن استهداف الثوار ،اليوم الخميس، تجمعات قوات النظام في محور الجب الأحمر بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي بصاروخ “كونكورس”، ضمن معركة “صد الأحزاب” ما أسفر عن مقتل 7 عناصر لقوات النظام بينهم ضابط.

بالأثناء اندلعت اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات النظام في عدة محاور بجبلي الأكراد والتركمان، حيث دارت أعنف المعارك على جبهة قرية “كبانة” تمكن الثوار خلالها من التصدي لمحاولة النظام التقدم في المنطقة وسط قصف مدفعي عنيف وغارات روسية طالت نقاط المواجهات.

وكانت قوات النظام تمكنت فجر اليوم من السيطرة مجدداً على جبل النوبة في جبل الأكراد بعد أن خسرته منذ 10 أيام، خلال المعارك المندلعة في المنطقة منذ يوم أمس، ويمتاز جبل النوبة بموقع استراتيجي كونه يشرف على عدة قرى من جبلي الأكراد والتركمان، كما يقع بين برج القصب ومصيف سلمى، اللذان تسعى قوات النظام استعادة السيطرة عليهما.

في الغضون شنت الطائرات الروسية عشرات الغارات الجوية على البلدات والقرى المحررة في جبلي الأكراد والتركمان، دون ورود معلومات عن إصابات في صفوف المدنيين.

وتشهد قرى المنطقة حركة نزوح كبيرة جراء القصف المكثف والمتكرر من الطائرات الروسية وقوات النظام، حيث غدت حوالي 40 قرية خاوية من قاطنيها بعد نزوحهم إلى المخيمات الواقعة قرب الحدود (السورية – التركية) في ظل سوء الأوضاع الإنسانية هناك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى