قوات النظام ترتكب مجزرة في منطقة التلة السودة بحي المعادي في حلب راح ضحيتها 10 شهداء والعديد من الجرحى


ارتكبت قوات النظام مجزرة في منطقة التلة السودة بحي المعادي في حلب، راح ضحيتها 10 شهداء كحصيلة أولية والعديد من الجرحى، جراء استهداف المنطقة بصاروخ أرض أرض “فيل” اليوم الثلاثاء.

وأشار مدير مكتب راديو الكل في حلب محمد نهاد، إلى مواصلة فرق الدفاع المدني رفع الأنقاض وانتشال الضحايا، مؤكداً على أن عدد الشهداء مرشح للإرتفاع نظراً لخطورة بعض الإصابات الذين تم إسعافهم إلى المشافي الميدانية التي وجهت بدورها نداءات للتبرع بالدم من مختلف الزمر.

ونوّه في السياق على تعرض حي الفردوس لإستهداف مماثل بصاروخ أرض أرض واقتصرت الأضرار على المادية دون وقوع خسائر بشرية.

وبالإنتقال لآخر المستجدات الميدانية أفاد نهاد بإندلاع مواجهات شرسة بين الثوار وقوات النظام في محيط بلدتي نبل والزهراء بالريف الشمالي، بعد إعلان الثوار استهداف تجمعات النظام في البلدتين رداً على قصف مدينة الزبداني.

في حين اندلعت مواجهات عنيفة بين الثوار وتنظيم داعش في محور قرية أم حوش، حيث أجبر الثوار عناصر التنظيم على التراجع بعد محاولته الفاشلة في التقدم بالمنطقة.

مزيد من المعلومات مع مدير مكتب راديو الكل محمد نهاد في حلب | سوريا

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى