قوات النظام تسيطر على طريق البلالية قرب منطقة المرج في غوطة دمشق الشرقية

واصلت قوات النظام تقدمها في جبهات الغوطة الشرقية بريف دمشق، في محاولة منها لإقتحام الغوطة تحديداً من جهة منطقة المرج والسيطرة على مطار المرج الإحتياطي وكتيبة الرادار.

وقال الناشط الإعلامي قصي الشامي لراديو الكل، أن قوات النظام تمكنت مساء أمس من السيطرة على الطريق الواصل بين بلدة البلالية والمرج، بغطاء جوي روسي مكثف إضافة لإستهداف المنطقة بعشرات القذائف المدفعية، بالتزامن مع استمرار المعارك العنيفة هناك بين الثوار وقوات النظام.

وكانت قوات النظام سيطرت منذ 5 أيام تقريباً على أجزاء واسعة من مزارع حرستا القنطرة، وعلى عدة نقاط في محيط المطار الإحتياطي، وعلى الجهة الغربية من قرية مرج السلطان.

من جهة ثانية استهدف الطيران الروسي صباح اليوم بلدة عين ترما بالصواريخ ما أسفر عن إصابة 4 مدنيين بجراح، في حين قضى شخص متأثراً بجراح أصيب بها في المجزرة التي ارتكبتها الطائرات الروسية في بلدة دير العصافير منذ 10 أيام.

وبالإنتقال إلى آخر التطورات في داريا أشار الشامي إلى إلقاء طيران النظام المروحي 14 برميلاً متفجراً منذ الصباح الباكر على المدينة، منوهاً إلى محاولة قوات النظام فصل داريا عن معضمية الشام المجاورة، واستعادة سيطرتها على جبهة الجمعيات المحررة حيث تتركز هناك الإشتباكات.

وكان طيران النظام المروحي ألقى بالأمس عن طريق الخطأ برميلين متفجرين استهدفا تجمعاً لقوات النظام في إحدى جبهات داريا، ما أدى لمقتل 26 عنصراً للنظام حيث تفحمت بعض الجثث.

وعلى صعيد آخر بيّن الناشط الإعلامي على تمكن الجيش السوري الحر من تفجير نفقاً تابعاً لقوات النظام في بلدة ببيلا جنوب العاصمة دمشق، ما أسفر عن مقتل جميع من كان بداخله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى