قوات النظام تسّيطر على بلدة الحاضر وتلة العيس وقريتي البرقوم وبرنة في ريف حلب الجنوبي

أفاد مراسل راديو الكل في حلب، بتمكن قوات النظام من السيطرة على بلدة الحاضر وتلة العيس وقريتي البرقوم وبرنة في ريف حلب الجنوبي، عقب معارك عنيفة مع الثوار منذ الأمس ولا تزال الإشتباكات مستمرة في محيط هذه المناطق حتى الآن.

وأضاف على أن تقدم قوات النظام والمليشيات المساندة لها جاء بالتزامن مع شن الطيران الروسي عشرات الغارات المكثفة على مناطق تمركز الثوار، منوهاً على أن طريق (حلب – دمشق) الدولي بات مرصوداً من قبل قوات النظام عند منطقة الإيكاردا، مما يهدد بقطع النظام للطريق وفصل ريف حلب عن ريف إدلب، في حين استقدم الثوار تعزيزات كبيرة للمنطقة صد تقدم قوات النظام.

وكان الثوار قد تمكنوا من استعادة السيطرة على عدة نقاط في البلديتن ليلة أمس قبل أن يتقدم النظام مجدداً ما خلف وقوع قتلى من الطرفين.

فيما أفادت مصادر ميدانية لراديو الكل بأن الاشتباكات تدور الآن في محيط قرية زيتان وسط تمهيد مكثف من قبل قوات النظام بالقذائف والصواريخ وغارات الطيران الحربي.

وكان مراسل راديو الكل في حلب أفاد منذ قليل بأن كل الجبهات هي مناطق ساخنة والاشتباكات فيها على أشدها ولا يمكن الإعلان عن أي سيطرة لأي طرف في هذه الأثناء لما تشهده الجبهات من عمليات الكر والفر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى