مجهولون يغتالون الصحفي السوري “ناجي الجرف” في عنتاب التركية

خاص – راديو الكل
أفادت مصادر لراديو الكل عن اغتيال الصحفي والإعلامي السوري “ناجي الجرف” في مدينة غازي عنتاب التركية عصر اليوم إثر اطلاق الرصاص عليه من قبل مجهولين عبر سلاح كاتم للصوت.

وأكدت المصادر المقربة من ” الجرف” أن الحادثة وقعت في مجمع “أغور بلازا” في”عنتاب” والذي يضم مكاتب للكثير من الفعاليات السورية المعارضة، بحدود الساعة الثالثة من عصر اليوم، وتم إسعافه إلى إحدى المشافي في المدينة، قبل أن يتم الإعلان عن وفاته.

ولفتت المصادر إلى أن ” الجرف” كان قد حصل مؤخراً على الموافقة على طلب لجوء له ولعائلته في فرنسا، وكان من المتوقع أن يغادر تركيا خلال عدة أيام في طريقه إلى باريس.

واتهمت المصادر “تنظيم داعش” بالوقوف وراء تنفيذ هذه العملية، في حين لم ترد حتى الآن تفاصيل آخرى عن ملابسات الحادثة، في والوقت التي تجري فيه السلطات التركية تحقيقات حول الحادثة.

ويعتبر” الجرف”، من أبناء مدينة السلمية في ريف حماة، البالغ من العمر نحو 43 عاماً، متزوج وله طفلتين، والذي كان يشغل رئيس تحرير مجلة”حنطة”، من أهم مدربي صحافة المواطن، حيث درب المئات من الناشطين الإعلاميين السوريين منذ انطلاق الثورة السورية، كما من المعروف أنه قام بإخراج فيلمين يرصد فيهما انتهاكات تنظيم داعش، الأول عن ولاية حلب باسم “داعس في حلب، والثاني عن ولاية الرقة .

وفي السياق أكد الناطق باسم الرقة تذبح بصمت، والذي شاركت حملته مع “الجرف” باعداد فيلم (ولاية الرقة)، حادثة الاغتيال، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

يشار إلى أن هذه الحادثة تعتبر الثانية من نوعها التي يتم فيها اغتيال صحفيين وإعلاميين سوريين في تركيا، بعد حادثة مقتل الناشطين في “حملة الرقة تذبح بصمت” ذبحاً بالسكين، في مدينة أورفة التركية قبل نحو شهرين، ووجهت حينها اتهامات لتنظيم داعش بالوقوف وراء عملية الاغتيال .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق