ملفات سورية : مخيمات القنيطرة مأساة وطن


يعيشون في ظروف لاإنسانية ، منسيون على الحدود ، ما بين الوطن و اللاوطن ، ينتظرون من يمد يد العون لمساعدتهم و لانها البقعة الأكثر أمانا في الأرض السورية لجأ إليها المئات من السوريين الهاربين من الاشتباكات في ريف درعا و ريف القنيطرة لتستقر رحالهم على الشريط الحدودي بين سوريا و هضبة الجولان المحتل .

ضيوف الحلقة :
عضو المكتب التنفيذي في مجلس محافظة القنيطرة عاطف السعدي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى