موجز الثالثة عصراً من راديو الكل 01-06-2015

حلب

أفاد ناشطون بتمكن الثوار من قتل سبعة عشر عنصراً من تنظيم داعش، جراء صد هجمات عناصر التنظيم باتجاه قرية “الشيخ ريح”، الواقعة شمالي بلدة صوران، بريف حلب الشمالي، فيما دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين على جبهتي صوران وأم حوش، وسط أنباء عن تقدم الثوار واستعادتهم السيطرة على قريتي أم القرى والبل، من جهة أخرى، قضى ستة مدنيين، بينهم سيدة وأطفالها الأربعة، وأصيب آخرون جراء استهداف طيران النظام مدينة مارع بالصواريخ ليلة أمس، بالتزامن مع الاشتباكات الدائرة في محيطها بين الثوار وتنظيم داعش.
وعلى صعيد آخر، دارت اشتباكات بين الثوار وقوات النظام في محيط بلدتي نبل والزهراء ، بالتزامن مع اشتباكات مماثلة على  جبهة البريج في الريف الشمالي أيضاً.

إدلب
أفاد مراسل راديو الكل في إدلب بتدمير الثوار دبابتين لقوات النظام عند حاجز المعصرة بالقرب من بلدة محبل بريف إدلب، إثر استهدافهما بصواريخ ” تاو “إضافة إلى انفجار مستودع للذخيرة هناك بعد استهدافه بصواريخ ” غراد”.  من جهة أخرى ،قضى مدنيان وأصيب آخرون جراء شن طيران النظام غارة على بلدة احسم في ريف إدلب، فيما قضى مدني وأصيب آخرون جراء غارة مماثلة على مدينة سراقب، ما أدى أيضاً إلى نشوب حرائق في منازل للمدنيين، في حين طال قصف مماثل وبالبراميل المتفجرة مدن وبلدات أريحا وبنش وكنصفرة وجوزف ومرعيان وبلشون وعري الشمالي وكفرميد و محيط مدينة جسر الشغور ومحيط مطار أبو الظهور العسكري وجبل الأربعين ،دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

حمص

قتل ثلاثة مدنيين وأصيب آخرون بجراح جراء استهداف طيران النظام محيط مطار تدمر العسكري بريف حمص الشرقي، إلى ذلك تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وتنظيم داعش بالريف الجنوبي الغربي لمدينة تدمر في محاولة التنظيم التقدم والسيطرة على القريتين ومهين، من جهة آخرى اندلعت حرائق داخل كتيبة الهندسة في الرستن بعد أن استهدفها الثوار بمدافع محيلة الصنع.فيما ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على مدينة الرستن وعلى قرية كيسين شمال الحولة وبلدة الزعفرانة ما أدى لسقوط ثلاثة جرحى ودمار في الممتلكات والمنازل.

دير الزور

قضت طفلتان ورجل جراء سقوط قذائف أطلقها تنظيم داعش على حي الجورة الذي تسيطر عليه قوات النظام بمدينة دير الزور،في حين تجددت الاشتباكات العنيفة بين التنظيم وقوات النظام في حي الرشدية بمدينة دير الزور، كذلك قصفت طائرات حربية تابعة للتحالف الدولي أطراف حقل كونيكو في بادية خشام بريف دير الزور الشرقي، في حين قصف طيران النظام المروحي بالبراميل المتفجرة حي الصناعة بمدينة دير الزور وحويجة صكر، كما شن طيران النظام ثلاث غارات على حيي العمال وكنامات ومبنى الزراعى وحي الحميدية بدير الزور دون معلومات عن إصابات.

دمشق وريفها

جرح عدد من المدنيين جراء تنفيذ طيران النظام الحربي غارات على مدينة زملكا، في حين شن الطيران غارات مماثلة على أطراف المتحلق الجنوبي من جهة عربين ودوما ولا معلومات عن إصابات، إلى ذلك قصفت قوات النظام مدينة الزبداني بريف دمشق الغربي، كذلك قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على الطريق الواصل بين قريتي إفرة ودير مقرن بوادي بردى بريف دمشق، ولا معلومات عن إصابات.

وفي العاصمة دمشق،دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والثوار على أطراف حي جوبر، مترافقاً مع قصف مدفعي من قبل قوات النظام على الحي، في حين شوهدت اعمدة الدخان تتصاعد من مخيم اليرموك جنوب دمشق ناتجة عن قصف من قبل قوات النظام على المنطقة.

الحسكة

استعادت قوات النظام المدعومة بالوحدات الكردية السيطرة على سجن الأحداث، الواقع جنوبي مدينة الحسكة، بعد انسحاب عناصر التنظيم منه إلى مواقعها في قريتي الداودية والميليبية، وأكد ناشطون لراديو الكل أن السجن مغلق من فترة طويلة ولا يوجد فيه أحد، فيما سيطرت وحدات الحماية الكردية على قرى الخالدية والغزالة والتفادة في الريف الجنوبي الغربي لمدينة رأس العين بريف الحكسة، بعد معارك عنيفة مع تنظيم داعش، كما دارت اشتباكات بين قوات النظام وتنظيم داعش على طريق تل أبيض بالريف الجنوبي الغربي لمدينة الحسكة.
الرقة
شنّ طيران التحالف الدولي ثلاث غارات استهدف فيها رتلاً من ثمان سيارات لتنظيم داعش في ريف الرقة، ما أدى إلى  تدميرها بالكامل ومقتل طواقمها، تزامن ذلك مع تقدم جديد للقوات المشتركة باتجاه مدينة سلوك بريف الرقة، حيث تمكنت من السيطرة على  قرى “الزيدي والعدواني والخالدية”،  وذلك إثراشتباكات مع تنظيم داعش هناك .
من جهة أخرى، أفاد ناشطون لراديو الكل بأن مدينة سلوك قد شهدت بالأمس حركة نزوح للمدنيين ،وذلك بعد قيام تنظيم داعش بنقل عائلات مقاتليه نحو الرقة ما سبب ذعر بين سكان سلوك الذين نزحوا باتجاه الرقة وباتجاه الحدود التركية، وفي السياق سمح الجيش التركي لعشرات العائلات بالدخول من منافذ غيررسمية .

السويداء
سقطت عدة قذائف على منطقة عريقة بريف السويداء، دون معلومات عن خسائر بشرية، ترافقت مع فتح مسلحين مجهولين نيران رشاشاتهم على  مناطق في القرية، ما أدى لأضرار مادية.

درعا والقنيطرة

شن طيران النظام منذ الصباح غارات جوية على بلدات ومدن درعا المحررة حيث استهدف كل من الشيخ مسكين وعتمان والمزيريب واليادودة، فيما تعرضت مدينة الشيخ مسكين لقصف مدفعي من قبل قوات النظام  بالتزامن مع إلقاء الطيران المروحي براميل متفجرة على المدينة، ولا أنباء عن إصابات، كما دارت اشتباكات عنيفة بين الثوار، ولواء شهداء اليرموك  “المحسوب على تنظيم داعش” في ريف درعا الغربي، وسط تقدم للثوار في المنطقة وسيطرتها على حاجز العلان وسد سحم الجولان وأجزاء واسعة من بلدة القصير بريف درعا الغربي. وفي القنيطرة المجاورة ، قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة القطاع الأوسط من ريف القنيطرة، دون معلومات عن خسائر بشرية.

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى