موجز الثالثة عصراً من راديو الكل 31-05-2015

الحسكة

أفاد ناشطون لراديو الكل بمقتل حوالي خمسة عشر مدنياً، غالبيتهم من الأطفال والممرضات، نتيجة انفجار وقع في مستوصف ميسلون الطبي في مدينة القامشلي بريف الحسكة، عقبه نشوب حريق في المبنى، وذلك أثناء إجراء حملة للقاح الأطفال في المستوصف، فيما أصيب عشرات الآطفال بحروق متفاوتة ولم يعرف بعد الحصيلة النهائية لعدد القتلى والجرحى، إلى ذلك ارتفعت حصيلة القصف الجوي على مدينة الشدادي بالأمس، من قبل طيران النظام بالصواريخ الفراغية إلى خمسة وسبعين قتيلاً وعشرات الجرحى ، فيما تعرضت منطقة الميلبية التي يسيطر عليها تنظيم داعش بريف الحسكة الجنوبي لقصف جوي، فيما دارت اشتباكات عنيفة بين تنظيم داعش والقوات الكردية في قرية العدوانية بالريف الغربي لمدينة  رأس العين.

حلب
قضى ثلاثة أشخاص وأصيب ستة وعشرين آخرين جراء تجدد القصف الجوي على مدينة الباب بريف حلب الشرقي عدة مرات منذ صباح اليوم، فيما أصيب أربعة مدنيين، بينهم أطفال، جراء استهداف حي باب النيرب ببرميل متفجر، في حين طال قصف مماثل حي المعادي ما أسفر عن تضرر في المشفى الميداني ونشوب حريق في المعهد الصحي، إلى ذلك انتشل عناصر الدفاع المدني طفلاً من تحت الأنقاض جراء القصف على حي الفردوس بالأمس، والذي خلف مجزرة مروعة راح ضيحتها نحو ثلاثين مدنياً، فيما لا يزال  البحث  جارياً عن عالقين آخرين.
من جهة أخرى تواصلت الاشتباكات بين الثوار وتنظيم داعش على عدة محاور في ريف حلب الشمالي، بعد سيطرة التنظيم صباح اليوم على بلدة صوران وقرية أم البل، في حين تواردت أنباء عن تمكن الثوار من تدمير سيارتين لتنظيم داعش على جبهتي مارع وحساجك ، إثراستهدافهما بمدفع ثلاثة وعشرين، ما أدى إلى مقتل سبعة عناصر من التنظيم أيضاً، وفي السياق أفاد مراسل راديو الكل في حلب بوصول تعزيزات ومؤزارات للثوار هناك، من جهة أخرى، استهدف الثوار تمركزات لقوات النظام على جبهتي باشكوي والشيخ سعيد بريف حلب، في حين دارت اشتباكات بين تنظيم داعش وقوات النظام في محيط مطار كويرس العسكري، بالتزامن مع استهداف المنطقة بعدة غارات وبالبراميل المتفجرة.

إدلب
أفاد مراسل راديو الكل في إدلب بمقتل ثلاثة أشخاص وإصابة اثنين آخرين جراء شن طيران النظام غارة على مدينة أريحا بريف إدلب، في حين  ألقى طيران النظام المروحي براميل متفجرة على مدن وبلدات سراقب وكنصفرة وكفر عويد و الموزرة وعلى محيط مطار أبو الظهور العسكري، وشن الطيران الحربي غارات على مدينة أريحة وقرية فليون المجاورة وعلى قمة جبل الأربعين، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.
من جهة أخرى استطاع الثوار تدمير مدفع ثلاثة وعشرين عند حاجز جنة القرى على طريق أورم الجوز – جسر الشغور إثر استهدافه بصاروخ تاو، فيما استهدف حيش الفتح حاجز القياسات وبلدة محمبل وحرش بنسقول بوابل من قذائف الهاون و مدفع جهنم، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر.

دمشق وريفها
دارت اشتباكات بين قوات النظام وتنظيم داعش في محيط ساحة الريجة بمخيم اليرموك جنوب دمشق، فيما أصيب شاب بطلق ناري في الرأس في حي القابون شرق دمشق من القناصة المتواجدة لقوات النظام على أطراف الحي.

وفي ريف العاصمة، ألقى طيران النظام أربع براميل متفجرة على مخيم خان الشيح وسط استهدافه بالمدفعية الثقيلة، فيما تعرضت جبهة أثريا في مدينة المعضمية إلى قصف بالمدفعية الثقيلة، إلى ذلك شن الطيران غارات مماثلة على بلدة مرج السلطان ومنطقة المرج بالغوطة الشرقية حيث قضى على إثرها الناشط الإعلامي عمار الشامي أثناء تغطيته للأحداث في المنطقة، إلى ذلك استهدفت قوات النظام بالمدفعية بلدة زبدين بريف دمشق دون معلومات عن إصابات

الرقة
أفاد ناشطون بسيطرة القوات المشتركة على قرى “جقور غربي و جقور شرقي و درب تحت غربي و درب تحت شرقي و مرة سر وبوز حامو و جرود، الواقعة جنوبي شرق مدينة تل أبيض بريف الرقة، كما تواردت معلومات عن سيطرة القوات المشتركة على بلدة الجرن الأسود، غربي تل أبيض ،من جهة أخرى ناشدت غرفة عمليتا بركان الفرات الأهالي في القرى الواقعة في الريف الغربي لتل أبيض بتوخي الحذر والانتباه من قيام تنظيم داعش بحصارهم وجعلهم دروعًا بشرية كما حصل في بلدة صرين سابقًا.

حمص

دارت اشتباكات بين قوات النظام وتنظيم داعش على طريق تدمر دمشق، حيث استطاع التنظيم التقدم والسيطرة على حاجز في المنطقة، و تواردت معلومات عنوقوع  قتلى وجرحى بين الطرفين جراء هذه الاشتباكات، إلى ذلك بث تنظيم داعش صوراً أظهر فيها قيامه بتفخيخ وتفجير سجن تدمر العسكري، وفي السياق جددت قوات النظام فتح نيران رشاشاتها الثقيلة على حي الوعر المحاصر، دون معلومات عن إصابات، كما ألقى طيران النظام براميل متفجرة على بلدتي المكرمية و الزعفراني في ريف حمص الشمالي، دون معلومات عن إصابات.

دير الزور

قتل ثلاثة مدنيين، من عائلة واحدة، وجرح أربعة آخرين إثر شن استهداف طيران النظام  قرية حطلة في ريف ديرالزور الشرقي بالصواريخ، فيما طال قصف مماثل قرية الجفرة و منطقة حويجة صكر ودوار الحلبية بدير الزور،ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات ، في حين دارت اشتباكات بين تنظيم داعش وقوات النظام في أحياء الحويقة الغربية والرشدية والجبيلة بدير الزور المدينة، إلى ذلك استهدف تنظيم داعش حي القصور الخاضع لسيطرة قوات النظام بقذائف الهاون

درعا

أصيب عدد من المدنيين بجراح جراء استهداف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مدينة الحراك  والمزيريب في درعا، فيما استهدفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة مدينة الحراك أيضاً من تمركزاتها في اللواء الثاني والخميسن، بينما تعرضت بلدة علما لقصف مدفعي ،دون  ورود معلومات عن إصابات.

وأخيراً في حماه…قصفت قوات النظام قريتي العميقة والحواش بسهل الغاب في ريف حماه الغربي، كما ألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين على قرية العنكاوي، فيما تعرضت قرية جسر بيت الراس لقصف من قبل قوات النظام دون معلومات عن إصابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى