موظفو حماه ودرعا بلا رواتب.. والنظام يرد: ليست نهاية الدنيا!!!

راديو الكل

شكا عدد من الموظفين العاملين في دوائر حماة لدى حكومة النظام عدم قبضهم رواتبهم عن الشهر الماضي حتى اليوم، حيث إن معتمدي الرواتب يؤكدون لهم أن لا سيولة في المصرف المركزي، وأن كتلة رواتبهم غير متوافرة

وترددت أنباء عن امتناع النظام عن دفع الرواتب للموظفين في محافظة درعا عن الشهر الماضي أيضاً، وذلك بحجة عدم وجود أموال في البنوك، حيث قامت قوات النظام بإفراغ البنوك والمتاحف والمديريات المهمة في محافظة درعا خوفاً من وقوعها بيد الثوار.

من جهته نفى مدير المصرف المركزي في حكومة النظام بحماة سلوم شموط حديث سكان حماة، وأكد حسب ما نقلت عنه صحيفة الوطن المقربة من النظام أن السيولة متوافرة في المصرف، وأن لا صحَّة على الإطلاق لما يُشاع ويتردد في الشارع اليوم، عن عجز حكومة النظام عن توفير رواتب للموظفين العاملين في دوائر حماة

وقال: إن تأخر بعض المعتمدين باستلام مخصصاتهم لا يعني نهاية الدنيا أو انعدام السيولة المالية من المصرف، مبيناً أن موظفي إدلب والرقة إضافة إلى حماة يقبضون رواتبهم من حماة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى