وقوع انفجار عنيف في أحد حواجز قوات النظام المحيطة بمدينة الحولة في ريف حمص الشمالي


وقع انفجار عنيف في أحد حواجز قوات النظام المحيطة بمدينة الحولة في ريف حمص الشمالي ،مساء أمس، وقال مراسل راديو الكل في حمص، أن سبب الإنفجار يُرجح أنه يعود لإنفجار لغم بالقرب من الحاجز دون معرفة حجم الخسائر التي لحقت بعناصره.

في سياق آخر أفاد عن اندلاع اشتباكات بين الثوار وقوات النظام على جبهات تلبيسة وأم شرشوح والهلالية، ترافق ذلك مع قصف مدفعي من قوات النظام على نقاط الإشتباك، كما استهدفت رشاشات النظام الثقيلة الطريق الواصل بين تلبيسة والغنطو.

وبالإنتقال إلى الريف الشرقي أشار مراسلنا إلى استمرار المعارك العنيفة بين تنظيم داعش وقوات النظام في منطقة جزل وسط قصف مدفعي متبادل، دون أن يحرز أي طرف تقدم يذكر، كما دارت معارك مماثلة في محيط مطار التيفور العسكري، في محاولة من داعش السيطرة عليه.

من جهة ثانية استهدف طيران النظام الحربي بعدة غارات جوية الأحياء السكنية في مدينة القريتين دون وقوع إصابات.

وبالنسبة لآخر التطورات في الريف الغربي، أكد مراسلنا على وقوع معارك شرسة بين عناصر داعش ومليشيات حزب الله في محيط مدينة القصير وقرب معبر جوسيه.

أما في حي الوعر فقد قضى مدني جراء قنصه بنيران قوات النظام في حي الوعر المحاصر في مدينة حمص، في حين دارت مواجهات بين الثوار وقوات النظام على جبهة الجزيرة السابعة.

للوقوف أكثر على آخر التطورات الميدانية في مدينة حمص وريفها وافنا بها مراسل راديو الكل محمود سليمان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى