27 قتيلاً يضافون لضحايا مجازر النظام في إدلب… وناشطون يطلقون حملة ” جبل الزواية ” تباد


راديو الكل ـ خاص
ارتفعت حصيلة ضحايا المجازر التي ارتكبها طيران النظام منذ الأمس في بلدتي البارة والهبيط وعدة قرى أخرى بريف إدلب إلى سبعة وعشرين، بينهم أطفال ونساء، وكانت الحصيلة الأكبر في البارة والهبيط بسبعة عشر ضحية.

وفي السياق أطلق ناشطين حملة ” جبل الزاوية يباد ” إثر تعرض قرى الجبل لقصف متكرر شبه يومي ما جعلهم ينزحون عن قراهم ويقيمون في مخيمات في الجبال.

من جهة أخرى، أكد مدير مكتب راديو الكل في إدلب “فؤاد بصبوص” أنه لا صحة لسيطرة الثوار على مطار أبو الظهور العسكري، لكن جيش الفتح استهدف معاقل قوات النظام والميلشيات الإيرانية بعشرات القذائف فجر اليوم وتحديداً في محيط بلدتي كفريا والفوعا، بظل فشل المفاوضات التي أجريت مع الوفد الممثل لقوات النظام لإيجاد حل للمحاصرين في الزبداني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى