2019-06-25

  • telegram

لافروف يتحدث عن إقامة ثلاث مناطق في إدلب لتسيير دوريات

لافروف يتحدث عن إقامة ثلاث مناطق في إدلب لتسيير دوريات

أنطاليا ـ راديو الكل

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف التزام روسيا باتفاقها مع أنقرة حول محافظة إدلب، مشيراً إلى استمرار تواصل عسكريي البلدين من أجل إقامة ثلاث مناطق لتسيير دوريات كخطوة أولى في تنفيذ الاتفاق الروسي التركي.

وقال الوزير لافروف بعد لقائه نظيره التركي مولود تشاووش أوغلو في أنطاليا اليوم: “إنه رغم صعوبة الوضع في محافظة إدلب، فقد بدأ الطرفان باتخاذ إجراءات مشتركة لتنفيذ بنود الاتفاق، وإن هناك تواصلاً مستمراً بين العسكريين من الجانبين من أجل إقامة ثلاث مناطق لتسيير دوريات كخطوة أولى”.

وقال لافروف: إن العسكريين (الروس والأتراك) يلعبون دوراً حاسماً في تنفيذ المذكرة الخاصة بإدلب، وأنا على ثقة، رغم الوضع الصعب الذي تشهده تلك المنطقة، أننا سنتقدم خطوة خطوة، بل لقد بدأنا نتقدم نحو تحقيق الهدف الذي حدده الرئيسان (الروسي والتركي)، وهذا يشمل إقامة ثلاث مناطق لتسيير دوريات كخطوة أولى”.

وأشار لافروف في هذا الخصوص أيضاً إلى ضرورة العمل على وقف ما وصفها بالاستفزازات والهجمات التي تنفذها الجماعات الإرهابية انطلاقاً من مناطق سيطرتها في المحافظة.

وقال لافروف: “نحن على قناعة بأن إنشاء اللجنة الدستورية سيساعد أخيراً في إطلاق عملية جنيف، التي يكثر زملاؤنا الغربيون وغيرهم من الحديث عنها”. لكنه أشار في  الوقت ذاته إلى أن صيغة أستانة تبقى الآلية الوحيدة الفعالة “رغم محاولات لعرقلتها”، والتي لا يمكن تحقيق التسوية في سوريا من دونها.

بدوره ، شدد تشاووش أوغلو على أهمية استمرار موسكو وأنقرة في العمل المشترك لتسوية الوضع في إدلب، والذي يعد “مسؤولية مشتركة” للطرفين.

ولفت الوزير التركي إلى أن زيادة عدد الاعتداءات وحالات إطلاق النار في إدلب ينعكس سلباً على حياة المواطنين هناك.

التعليقات

مقالات ذات صله