التحالف الدولي يرتكب مجزرة بقصفه مدرسة للنازحين غرب الرقة

نوار كتاو / راديو الكل

ارتكب طيران التحالف الدولي مجزرة إثر قصفه “مدرسة البادية” التي تأوي نازحين في بلدة المنصورة بريف الرقة الغربي.

وقال “محمد الصالح” الناطق باسم حملة “الرقة تذبح بصمت”: إن التحالف الدولي قام بقصف مدرسة البادية قرب بلدة المنصورة بريف الرقة الشمالي، ما أدى لمقتل أغلب من فيها”.

وأضاف الصالح في تصريح خاص لراديو الكل، أن مدرسة البادية تتألف من 3 طوابق، يعيش بداخلها 50 عائلة نازحة تصل أعدادهم لما يقارب ال 200 شخص، مضيفًا أن حجم الدمار الذي طال المدرسة لايوحي بوجود أية ناجين.

الناطق باسم حملة الرقة تذبح بصمت، لفت إلى صعوبة عمليات الإنقاذ في المنطقة التي يسيطر عليها تنظيم داعش، بسبب انقطاع الطرق الواصلة إلى مدينة الرقة وخروج الجسور عن الخدمة.

وأشار ” الصالح” إلى أن طيران التحالف الدولي شنّ أكثر من 36 غارة جوية على بلدات وقرى ريف الرقة ولا سيما مدينة الطبقة وذلك خلال اليومين الماضيين.

يشار إلى أنَّ طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش، بدأ بارتكاب العديد من المجازر بحق المدنيين، خلال مساندته الوحدات الكردية التي تحاول السيطرة على مدينة الرقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى