يونيو 25, 2017

  • telegram

في استطلاع للرأي.. أهالي الغوطة الشرقية ينددون بجشع التّجار وغلاء الأسعار

أحمد زكريا – راديو الكل

رصد مراسل راديو الكل في ريف دمشق، أراء عدد من سكان الغوطة الشرقية ، تحدثوا خلالها عن عمليات الاستغلال التي يقوم بها التجار  داخل الغوطة ، إضافة لغلاء الأسعار ، واحتكارهم  لكثير من المواد والسلع الأساسية والغذائية ، وسط غياب أي جهة رقابية أو تموينية ، قادرة على اتخاذ القرار ، لصالح المدنيين.

وشهدت مدن وبلدات الغوطة الشرقية ، خلال الأيام  الماضية ، مظاهرات واحتجاجات ، نددت بجشع التجار ، واستغلالهم لحاجة العوائل المنكوبة ، وطالب المتظاهرون ، الجهات المعنية، التحرك للحد من ارتفاع الأسعار المستمر ، والتي تفوق قدرة الأهالي الشرائية.

ووصل سعر الكيلو غرام  الواحد من “السكر” ، لحدود ال2000 ليرة سورية ، مقابل 1300 ليرة سورية للكيلوغرام الواحد من “الأرز” ،  وهي مواد أساسية  للأهالي داخل الغوطة، في حين أن معدل مصروف العائلة الواحدة في الغوطة الشرقية ، يقارب ما بين 2000-3000 ليرة  ، بشكل يومي ، الأمر الذي يزيد من حجم الأعباء المالية عليهم.

وطالب الأهالي أيضاً ، الجهات الرقابية ، بملاحقة تجار الأزمات ، والكشف على المواد المخزنة والمحتكرة في مستودعاتهم ، الأمر الذي يساهم في التخفيف قدر الإمكان، من فقدان المواد وارتفاع أسعارها في الأسواق.

التعليقات

التعليقات

مقالات ذات صله