منظمة بنفسج تطلق مشروع “دعم سبل العيش” بريف إدلب الشمالي

إدلب – راديو الكل

تقرير: ساندي عيد – قراءة: فؤاد بصبوص

أطلقت منظمة بنفسج مشروع “دعم سبل العيش” في مخيمات النزوح بمنطقة “سلقين” بريف إدلب الشمالي، إذ يدعم 100 أسرة تسكن المخيمات؛ لتتمكن من مزاولة مهنة معينة وكسب العيش، وبدأ المشروع مع بداية العام الحالي ويستمر حتى شهر آب القادم.

وفي حديث خاص لراديو الكل أفاد المسؤول عن المشروع الأستاذ عبد القادر أسمر، أمس الجمعة، بأن فكرة المشروع، هي خلق بيئة اقتصادية للمهجرين والساكنين في المخيمات، للاعتماد على أنفسهم، وذلك بتأمين دخل مادي يغطي مصاريفهم الشهرية.

وأضاف “أسمر”، أن بعض الأسر ممن لديهم خبرة بالمهن التي يرغبون بمزاولتها، خضعوا لتدريب بسيط وبدأوا بالعمل ضمن خطة اقتصادية، حيث سيتم تأسيس الأعمال التي قاموا باختيارها، وأن القسم الآخر من الأسر المفتقدة للخبرة في مجال العمل، قامت المنظمة بالتعاقد مع مدربين لتدريبهم ضمن برنامج تدريبي يستمر لمدة شهرين.

ونوه “الأسمر” إلى أنه إضافةً للعائلات التي تملك المهارة والعائلات التي لاتملكها، هناك 16 عائلة اختارت العمل الزراعي، سيعملون على تأسيس بيوت بلاستيكية لتلبية متطلبات المنطقة من الخضروات.

وذكر “أسمر” أنه من ضمن الأعمال التي اختيرت، بالتعاون مع منظمة “بنيان”، فكرة إنشاء سوق ضمن المخيم يتألف من 25 محل تجاري، ويخضع للعديد من المعايير أهمها، أن لا يتواجد أكثر من مصلحة معينة ضمن السوق، وأن يخدّم المخيم بشكل أفضل، ونوه إلى أن المحلّات ستكون بدون أجر؛ لكي يتمكن أصحاب المهن من دفع الأجور.

وتسعى منظمة “بنفسج” إلى تقديم أكبر قدر من المساعدة للأهالي في المناطق المحررة، من خلال المشاريع التي تقوم بتنفيذها في الشمال السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق