2017-11-24

  • telegram

بعد وصولها حلب.. حافلات “المناطق الأربع” تنتظر عملية التبادل

بعد وصولها حلب.. حافلات “المناطق الأربع” تنتظر عملية التبادل

أفاد مراسل راديو الكل أن الحافلات التي تقل مهجري الزبداني ومضايا والجبل الشرقي، والخارجين من كفريا والفوعة، لا تزال تنتظر عملية تبادل القوافل ضمن اتفاق المناطق الأربع منذ، مساء أمس، بعد وصولها إلى حلب.

حيث تقف حوافل مضايا والزبداني في كراجات الراموسة، فيما تقف حوافل كفريا والفوعة بمنطقة الراشدين.

وأوضح مراسلنا أن عملية التبادل متوقفة بسبب التأخير من قبل قوات النظام، على خلفية وجود عدّة جرحى من بلدة الفوعة، يتلقون العلاج داخل المشافي التركية، بعد إصابتهم بتفجير الراشدين الذي وقع ،السبت الماضي، إضافة للبند المتعلق بإطلاق سراح المعتقلين في سجون النظام، لافتاً أن المفاوضات بين الأطراف الراعية للاتفاق لا تزال جارية للبدء بعملية التبادل.

وكانت القافلة الأولى من مهجري مضايا والتي أقلت 3150 شخص، وصلت إلى محافظة إدلب، مساء السبت الماضي، مقابل خروج 5 آلاف شخص من بلدتي كفريا والفوعة إلى مناطق سيطرة النظام، وذلك عقب تفجير استهدف قافلة الخارجين من الفوعة وكفريا بنقطة الراشدين، والذي أودى بحياة ما لا يقل عن 100 شخص بينهم عناصر من الثوار.

يشار إلى أن الاتفاق الحالي تم التوصل إليه أواخر آذار الماضي بين ممثلين من جيش الفتح وآخرين من مليشيات حزب الله وإيران، برعاية قطريّة.

راديو الكل

التعليقات

التعليقات

مقالات ذات صله