2017-10-20

  • telegram

قوة أمريكية وبريطانية تعبر الحدود الأردنية السورية لقطع الطريق على مسعى النظام السيطرة على دير الزور

قوة أمريكية وبريطانية تعبر الحدود الأردنية السورية لقطع الطريق على مسعى النظام السيطرة على دير الزور

موسكو ـ وكالات

ذكر موقع “برافدا.رو” أن قوات أميركية وبريطانية عبرت في الأيام القليلة الماضية إلى الأراضي السورية، قادمة من الأردن، بهدف منع قوات النظام من السيطرة على مدينة دير الزور.

وقال الموقع أنه بعد أيام قليلة من ظهور معلومات عن دفع النظام وميليشيا إيران بتعزيزات باتجاه الحدود مع الأردن عبرت قوة أمريكية وبريطانية هذه الحدود عبر بلدة التنف وتوجهت إلى منطقة حميمة قرب مدينتي دير الزور والبوكمال ذات الأهمية الاستراتيجية بالنسبة إلى الولايات المتحدة بسبب قربها من الحدود العراقية.

وأضاف إن عسكريين أمريكيين وبريطانيين عبروا الأراضي السورية قادمين من الأردن، برفقة مسلحي فصيل “جيش مغاوير الثورة” التابع للجيش السوري الحر.

ونشر الموقع فيديو يظهر فيه عدد من الجنود في سيارات “هامفي” العسكرية الأمريكية، وهم يشاركون في اشتباك عسكري على الأراضي السورية.

ولم يستبعد أن يكون الهدف من اقتحام القوات الاميركية والبريطانية للأراضي السورية من الجنوب، هو منع جيش النظام من التقدم نحو مدينة دير الزور. وهكذا، يبدو واضحا أن جنود الناتو يحاولون منع القوات الحكومية من دخول مدينة دير الزور، فضلا عن عرقلة تقدمها نحو شرق البلاد. وفي الوقت نفسه، تحرص قوة الناتو، التي عبرت إلى سوريا، على ألا تجد نفسها في نطاق مناطق حظر الطيران الروسية.

التعليقات

التعليقات

مقالات ذات صله