غزوان عدي لراديو الكل: للنظام دور وظيفي إقليمي لحماية اسرائيل

خاص/راديو الكل

قال الناشط السياسي الدكتور غزوان عدي إن هناك قوى إقليمية ودولية تحمي النظام وتريد له ان يستمر بفعل دوره الوظيفي لحماية ترتيبات إقليمية محددة وأهمها إسرائيل.

وأضاف عدي في مقابلة مع راديو الكل إنه بسبب الدور الوظيفي للنظام ونتيجة حماية إقليمية ودولية له خاصة من قبل إيران وميليشياتها وروسيا فإنه مستمر بارتكاب جرائمه ضد الشعب السوري.

وقال عدي ردا على سؤال حول مجزرة الغوطة الشرقية التي ارتكبها النظام في مثل هذا اليوم قبل أربع سنوات إن فكرة القصف بالكيميائي بالإساس أفضت إلى تسليم الجزء الأكبر من ترسانة النظام الكيميائية للأمريكيين مقابل بقاء النظام في الحكم مشددا على أن المستفيد من ذلك هو إسرائيل وقال إنها تريد ضمان عدم وقوع السلاح الكيميائي بيد جهات قد تسيطر على البلاد

وأشار عدي إلى أن بقاء الأسد في الوقت الراهن هو مرحلة مؤقتة بانتظار نظام  أخر يحقق نفس الأهداف ويكون أقل إجراما  وأن النظام الحالي مستمر في الوقت الضائع حتى ترى القوى الإقليمية والدولية وضع آخر في سوريا يحقق لها مصالحها.

وحول إمكانية استخدام نظام الأسد للسلاح الكيميائي مرة أخرى قال عدي إن هذا ينطبق حسب حاجة النظام للسلاح الكيميائي وحسب الوضع الإقليمي والدولي وحسب الإشارات الخضراء التي من الممكن ان يتلاقها من روسيا او إسرائيل وعندها يمكن  ان يستخدم السلاح بشكل ضيق في حال شعوره بالخطر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى