2017-09-20

  • telegram

ناشط إعلامي: قوات التحالف لم تعد تميز بين أهدافها في الرقة

خاص / راديو الكل

قال الناشط الإعلامي أحمد الحاج: إن طيران التحالف الدولي قصف عن طريق الخطأ مواقع لقوات سوريا الديمقراطية داخل مدينة الرقة، ما أدى إلى مقتل 7 عناصر في صفوفهم.

وبين الحاج خلال لقاء مع راديو الكل أن المعارك بين تنظيم داعش وقوات سوريا الديمقراطية التي تشكل الوحدات الكرديّة عامودها الفقري أصبحت وسط المدينة وجهاً لوجه، وقوات التحالف لم تعد تستطيع التمييز بين المواقع المستهدفة.

وشهد يوم أمس الأحد ارتفاعاً ملحوظاً في وتيرة المعارك والقصف على المدينة حيث بلغ عدد الغارات 120 غارة و200 قذيفة في الساعة طالت البنى التحتية من ضمنها جميع المستشفيات ولم يستطع على إثرها المحاصرون من النزوح إلى مناطق مجاورة أقل خطراً (بحسب المصدر).

وأضاف الناشط الإعلامي، أن قوات سوريا الديمقراطية سيطرت على معظم أحياء المدينة كالفردوس ومساكن الصحة ومستشفى الطب الحديث، مشيراً إلى أن عدد القتلى والجرحى بات بازدياد بسبب فقدان المنشآت الطبية.

وذكر الحاج أن تنظيم داعش بات يسيطر على أقل من 20% من المدينة، مشيراً إلى وجود فيديوهات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تثبت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية على وسط المدينة.

وأكد أن قوات التحالف استخدمت الفوسفور الأبيض “المحرم دولياً” أكثر من مرة على الرقة منذ بداية المعركة.

التعليقات

التعليقات

مقالات ذات صله