2017-09-20

  • telegram

قوات سوريا الديمقراطية: هدف “عاصفة الجزيرة” السيطرة على ضفة الفرات اليسرى وشمالي مدينة ديرالزور

خاص / راديو الكل

قال مصطفى بالي مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية: “إن معركة “عاصفة الجزيرة” دخلت اليوم الثلاثاء، يومها الخامس وهدفها استكمال السيطرة على كامل منطقة الجزيرة السوريّة”.

وأضاف بالي لراديو الكل، أن منطقة الجزيرة السوريّة تنتهي عند الضفّة اليسرى لنهر الفرات، والتي تضمّ المنطقة الشرقيّة من النهر وشمالي مدينة دير الزور.

وبيّن المسؤول أن نهر الفرات سيكون الخط الفاصل بين سوريا الديمقراطية وقوات النظام، بمعنى أنه ليس هناك أي خطوط تماس مباشرة للاشتباك مع قوات النظام.

وحول تحذيرات المجلس المحلي الحر لمحافظة دير الزور من سيطرة النظام وسوريا الديمقراطية على المدينة وعدم تسليمها لإدارة مدنيّة، قال بالي: “مدينة دير الزور ستكون لأهلها فقط، وهناك لجنة تحضيريّة لمجلس مدني للمدينة، وقامت هذه اللجنة يوم أمس الاثنين، بقراءة بيان لبدء الخطوات العمليّة للمجلس المدني الذي سيتكون من شيوخ ووجهاء العشائر والفعاليات المدنية الموجودة داخل سوريا”.

مصطفى بالي عدَّ قوات سوريا الديمقراطية والقوات التي تقاتل بجانبها جيشاً نظامياً وجزءاً من قوات التحالف الدولي، وليس حالة مليشياوية، ولفت إلى أنها جميعها مكونة من عشائر الشعيطات والعقيدات وأبناء دير الزور الذين انشقوا عن الجيش السوري الحر وانطووا تحت جناح مجلس دير الزور العسكري وقوات سوريا الديمقراطية.

وميدانياً أشار مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية إلى تقدم القوات على جبهة أبو فاس والطريق العام الحسكة-ديرالزور، كما تمكنوا من السيطرة على جزء كبير من المدينة الصناعية، متوقعاً أن يتم إعلان السيطرة على كامل المنطقة الصناعية خلال الساعات القادمة.

التعليقات

التعليقات

مقالات ذات صله