قائد عسكري لراديو الكل: دخول الجيش التركي والجيش الحر إدلب هو نتيجة تفاهماتٍ قادتها شخصيات مستقلة

خاص ـ راديو الكل

أكد رئيس المكتب السياسي في لواء المعتصم مصطفى سيجري، أن تفاهمات معينة حدثت في إدلب، ساهمت فيها شخصيات قيادية مستقلة من خلال تواصلها مع قيادات في هيئة تحرير الشام، أدت إلى الاتفاق على دخول القوات التركية وكذلك الجيش السوري الحر.

وقال: إن هناك فئة قليلة جداً من هيئة تحرير الشام تعد الجيش الحر والحليف التركي أعداء، ولكن هناك قيادات في الهيئة ستواجه هؤلاء المتطرفين.

وأضاف أن فصائل الجيش الحر قامت بالتوافق مع الجانب التركي على وضع نقاط مراقبة في إدلب سيتبعها إعادة انتشار للجيش الحر في كامل هذه المناطق ينهي سيطرة جبهة النصرة ويعيد الاستقرار للمحافظة.

وأشار إلى أن انتشار قوات تركية بالقرب من سيطرة القوى الانفصالية يعني إخفاق المشروع الانفصالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق