2018-10-21

  • telegram

حالات اختناق بين عناصر الجيش الحر إثر استهدافهم من الوحدات الكردية بغازات سامة في عفرين

حالات اختناق بين عناصر الجيش الحر إثر استهدافهم من الوحدات الكردية بغازات سامة في عفرين

راديو الكل

أصيب عناصر من الجيش السوري الحر بحالات اختناق، اليوم الأحد، من جراء استهدافهم من قبل الوحدات الكردية بقذائف تحوي غازات سامة في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي، في حين تمكن الجيش الحر من السيطرة على قريتين جديدتين في اليوم 22 من عملية “غصن الزيتون”.

وأفاد مراسل راديو الكل في ريف حلب، بأن 6 عناصر من الجيش الحر أصيبوا بحالات اختناق إثر استهدافهم من قبل الوحدات الكردية بقذائف تحوي غازات سامة على قرية الشيخ خروز في ناحية بلبل بمنطقة عفرين.

وأضاف، أن الاستهداف جاء بعد ساعات قليلة من سيطرة الجيش السوري الحر على قرية حاج إسكندر والتلال المحيطة بها وقرية سعرنجكة في ناحيتي جنديرس وراجو بعد اشتباكات دارت مع الوحدات الكردية.

هذا، ودفع الجيش التركي اليوم بتعزيزات عسكرية جديدة إلى نقاط مراقبة مسبقة له في صلوة ومدينة دارة عزة بريف حلب الغربي.

وبدأ الجيشان التركي والسوري الحر، في 21 من الشهر الماضي، عملية واسعة النطاق في منطقة عفرين، سيطرا خلالها على نحو 33 نقطة، من بينها بلدة بلبل وجبال (بُرصايا ودارمق وخروز) الاستراتيجيات.

على صعيد آخر، استهدف طيران مجهول الهوية بعدة غارات جوية، فجر اليوم، مواقع قوات النظام وميلشياته الإيرانية في جبل عزان جنوبيَّ حلب، ويعدّ الموقع المستهدف من أكبر المواقع الإيرانية في ريف حلب الجنوبي.

التعليقات

مقالات ذات صله