2018-09-22

  • telegram

غصن الزيتون تواصلُ تقدمها في منطقة عفرين وتسيطر على 9 مناطق جديدة

غصن الزيتون تواصلُ تقدمها في منطقة عفرين وتسيطر على 9 مناطق جديدة

راديو الكل

يوم متسارع جديد شهدته منطقة عفرين بريف حلب الشمالي، اليوم الاثنين، تمكن الجيش السوري الحر خلاله من السيطرة على 9 مناطق جديدة من قبضة الوحدات الكردية ضمن عملية غصن الزيتون.

وأفاد مراسل راديو الكل في ريف حلب، بأن اشتباكات عنيفة دارت بين السوري الحر والوحدات الكردية، تمكن الحر خلالها من السيطرة على بلدة “الجلمة وتلتها وقرى “زيندكان، قيلة، برج كمشون، كوتانلي، ابيلا، بيلان، الرنس الأحمر وتلالها، إسكان وتلتها”، في ناحيتي جنديرس وبلبل.

وأضاف أن ما يفصل الجيش السوري الحر عن مركز مدينة عفرين من الناحية الشرقية هو نحو 1 كم فقط.

وفي السياق، أفادت وكالة أنباء الأناضول أنه بقي  1.5 كم فقط على حصار الجيشان التركي والسوري الحر لمركز مدينة عفرين.

ووفق حسابات الأناضول، فإن المساحة الإجمالية التي جرى السيطرة عليها هي “ألف و100 كم مربع”.

وأضافت أنه عند تقدم قوات غصن الزيتون 1.5 كم من الشرق إلى الجنوب، على محور جنوب – شرق مدينة عفرين، تصبح المدينة محاصرة بشكل تام، في حين بقي 3.5 كم لإحاطتها من الجنوب.

وبلغت عدد النقاط المحررة نحو 200 نقطة بينها 6 بلدات، وعدّة نقاط استراتيجية، منذ انطلاق عملية عفرين.

وبدأ الجيشان السوري الحر والتركي عملية “غصن الزيتون” في العشرين من كانون الثاني الماضي ضد الوحدات الكردية، حيث اعتمدوا في معركتهم على تطويق منطقة عفرين من خلال السيطرة على المناطق المرتفعة والحاكمة لإرضاخ المناطق الأدنى التي تجاورها.

التعليقات

التعليقات

مقالات ذات صله