2019-03-25

  • telegram

ناشطان إعلاميان لراديو الكل: روسيا والنظام مستمران بقصف دوما لليوم الثالث وعشرات القتلى والجرحى

ناشطان إعلاميان لراديو الكل: روسيا والنظام مستمران بقصف دوما لليوم الثالث وعشرات القتلى والجرحى

قال الناشط الإعلامي “عامر الشامي”: إن أكثر من 180 قتيلاً مدنياً، ومئات المصابين بحالات اختناق، حصيلة ضحايا المجزرة المروّعة التي ارتكبتها قوات النظام بالغازات السامة في مدينة دوما بغوطة دمشق الشرقية.

وأضاف الشامي في مقابلة مع راديو الكل، أن القصف مستمر براجمات الصواريخ على مدينة دوما وفرق الدفاع المدني لا تستطيع إنجاز مهامها، مشيراً إلى أن الفرق الطبية مستمرة بمعالجة نحو 1000 مصاب.

وأكد، أن أكثر من 100 ألف مدني مهددون بالموت والإبادة الجماعية والعالم يتوقف متفرجاً على ما يحدث في دوما.

وأكد الشامي، أننا نحاول الضغط في جميع الوسائل للضغط على المجتمع الدولي من خلال توثيق الصور والفيديوهات التي تخرج من داخل دوما حول مجزرة الكيميائي.

وبدوره قال الناشط الإعلامي “سراج الشامي”: إن أعداد الضحايا في مدينة دوما مرشحة للارتفاع بسبب كثرة الإصابات، مشيراً إلى أنه يتواصل مع أطباء داخل المدينة، ولم يتمكنوا من تحديد نوع الغاز الذي استخدمه النظام في قصف المدينة.

وأضاف سراج الشامي في اتصال مع راديو الكل، أنه تم التواصل مع منظمات حقوق الإنسان وأرسلنا لهم صوراً وتقارير عما يجري داخل مدينة دوما.

وجددت قوات النظام مدعومة بالطيران الحربي الروسي، أول أمس الجمعة، حملتها العسكرية العنيفة على دوما آخر معاقل الثوار في الغوطة الشرقية، بعد هدوء دام نحو 10 أيام، تخللها مفاوضات بين روسيا وجيش الإسلام الذي يسيطر على المدينة.

التعليقات

مقالات ذات صله