2018-11-19

  • telegram

الجبهة الوطنية للتحرير تعتقل عدداً من مروجي المصالحة مع النظام في “أورم الكبرى” غربي حلب

الجبهة الوطنية للتحرير تعتقل عدداً من مروجي المصالحة مع النظام في “أورم الكبرى” غربي حلب

ريف حلب – راديو الكل

واصلت الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش السوري الحر، اليوم الخميس، حملة اعتقالاتها التي تشنها ضد دعاة المصالحة مع النظام في مناطق الشمال السوري.

وقالت مراسلة راديو الكل في حلب: إن الجبهة الوطنية للتحرير نفذت صباح اليوم حملة اعتقالات في بلدة أورم الكبرى غربي حلب، استهدفت دعاة ومروجي المصالحة مع النظام.

وأضافت مراسلتنا، أن هذه العملية تأتي ضمن سلسلة ملاحقة عملاء النظام والمروجين للمصالحة معه في المناطق المحررة، والتي بدأت قبل نحو شهر في ريفي إدلب وحماة وطالت المئات منهم.

وفي آب الماضي، شنت الجبهة الوطنية للتحرير، وهيئة تحرير الشام، بشكلٍ منفصل، حملات اعتقال طالت عدداً من الخلايا التابعة للنظام ودعاة المصالحة معه، في عدة مناطق بريفي إدلب وحماة.

ومطلع آب، أعلنت كبرى الفصائل العاملة في الشمال السوري والتابعة للجيش السوري الحر، اندماجها تحت مسمى “الجبهة الوطنية للتحرير”.

وضم التشكيل فصائل: جبهة تحرير سوريا، وألوية صقور الشام، وجيش الأحرار، والجبهة الوطنية للتحرير، وتجمع دمشق.

التعليقات

مقالات ذات صله