2018-11-19

  • telegram

قوات سوريا الديمقراطية تعتقل 50 شاباً خلال 3 أيام في منبج

قوات سوريا الديمقراطية تعتقل 50 شاباً خلال 3 أيام في منبج

منبج – راديو الكل

أفاد مراسل راديو الكل في مدينة منبج شرقي حلب، أن قوات سوريا الديمقراطية -التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري- اعتقلت خلال الأيام الثلاثة الماضية أكثر من 50 شاباً في مدينة منبج، واقتادتهم إلى معسكرات التجنيد الإجباري التابعة لها.

وأوضح مراسلنا أن قوات سوريا الديمقراطية تقود الشباب المعتقلين، إلى معسكر تجنيد لها قرب سد تشرين شرقي منبج، مضيفاً أن أغلب الاعتقالات في المدينة تتم من خلال حواجز “طيارة” خصوصاً ليلاً، ومن حاجزين رئيسين هما حاجز سد تشرين، وحاجز جسر قره قوزاق.

وأشار إلى أن شباب مدينة منبج يتجنبون المرور من حواجز قوات سوريا الديمقراطية خوفاً من الاعتقال، كما أن شباب ريف المدينة لا يأتون إلى المدينة نهائياً خوفاً من اعتقالهم من الحواجز الموجودة على مداخلها.

وأضاف مراسلنا أن حملات الاعتقال تستهدف بشكل رئيس الشباب المولودين بين عامي 1988-2000، لافتاً إلى أن الحملة بدأت بعد أن انتهت في 18 من حزيران الماضي، المهلة التي حددتها قوات سوريا الديمقراطية، للشباب من أجل استخراج ما أسمته بـ “دفتر تجنيد”.

وذكر أن الأشخاص الذين تم اعتقالهم ولم يستخرجوا دفاتر، يخدمون إجبارياً مدة سنة كاملة، مع دفع غرامة مالية –لم تحدد-، أما من سلم نفسه فيخضع للخدمة مدة 9 أشهر فقط.

وبالنسبة للأشخاص الذين استخرجوا هذه الدفاتر، فتم إرسال تبليغات لهم إلى منازلهم بضرورة مراجعة ما يسمى “مركز الدفاع الذاتي”، خلال مدة 3 أيام، وإعطاء الراغبين بالتأجيل منهم ورقة عدم تعرض مدتها 3 أشهر، مقابل دفعهم مبلغ 25 ألف ليرة سورية.

التعليقات

مقالات ذات صله