التأتأة حالة قد تصيب الصغار والكبار.. فما أسبابها؟ وكيف يمكن التخلص منها؟

تعدّ التأتأة نوعاً من أنواع الاضطرابات الكلاميّة والتي تصيب الأطفال الذين يتراوح عمرهم بين 2 و 5 في الغالب، وتصيب هذه الحالة البالغين لكن بنسبةٍ ضئيلةٍ جدّاً، وقد تختفي عندما يكبر الطفل.

وتشير دراسات علمية إلى أن نحو 1 من كل 20 طفلاً صغيراً يمرون بمرحلة تأتأة، ونحو 4 من كل 5 أطفال يمكنهم تخطيها، بينما تؤثر في 1 من كل 100 شخص من البالغين، والرجال أكثر عرضة للتأتأة 4 مرات مقارنةً بالنساء.

الاصابة بالتأتأة تعود لأسباب كثيرة، منها وراثية أو نفسية كتلقي الشخص صدمة مفاجئة، إضافةً إلى أن تأخّر نموّ الطفل وتطوّره يزيد من خطورة الإصابة بها.

وأكدت الأختصاصية ياسمين، أن الأمان والاستقرار لهم الدور الأهم في القضاء على حالة التأتأة، وأضافت مدى أهمية الجلسات النفسية التي تساعد في حالات التأتأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق