“الملابس البالية” وسيلة التدفئة الوحيدة لسكان بلدة”زردنا” شمالّي إدلب مع قرب حلول الشتاء

وفي الحلقة أيضاً : 

-ارتفاع أسعار مواد التدفئة يجبر سكان بلدة “زردنا” بريف إدلب للجوء إلى شراء الملابس البالية لحرقها والتدفئة عليها في فصل الشتاء
-أكثر من 30% من سكان بلدة “زردنا” لا تصلهم مياه الشرب
-بلدة “البشيرية” غربيّ إدلب من دون “مجارير” صرف صحية
– صعوبات وتحديات تواجه عمل النقطة الطبية المجانية في مخيم “دير بلوط” بريف حلب
-نازحو مخيمات ريف اللاذقية يشتكون من سوء وضع الخيام مع قرب حلول الشتاء

والعديد من القضايا المحلية والخدمية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق