مقتل 17 مدنياً بغارة لطيران التحالف الدولي على قرية البوبدران شرقي دير الزور

دير الزور – راديو الكل

قُتل أكثر من 17 شخصاً معظمهم مدنيون، اليوم الخميس، في غارات شنتها مقاتلات التحالف الدولي على قرية البوبدران الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش بريف دير الزور الشرقي.

 وأفاد مراسل راديو الكل في ريف دير الزور، أن 17 مدنياً معظمهم من النساء والأطفال قتلوا، صباح اليوم، في غارات للتحالف الدولي على تجمع سكني في بلدة البوبدران شرقي دير الزور.

وأضاف مراسلنا، أن اشتباكات عنيفة دارت، أمس، بين تنظيم داعش وقوات النظام في ريف البوكمال تزامناً مع تحليق مكثف لطيران النظام الحربي.

وكان طيران التحالف استهداف، الاثنين الماضي، أحد التجمعات السكنية في المنطقة ذاتها، ما سبّب مجزرة في بلدة السوسة راح ضحيتها أكثر من 50 قتيلاً معظمهم من المدنيين.

ويحاصر تنظيم داعش المدنيين في مناطق سيطرته ويمنعهم من الخروج إلى مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية – التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري- لكي يستخدمهم دروعاً بشرية في عملياته العسكرية بريف دير الزور الشرقي.

وتعد بلدتا السوسة والباغوز إلى جانب هجين والشعفة آخر معاقل تنظيم داعش في ريف دير الزور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى