2019-01-19

  • telegram

النظام يقول إن أزمة الغاز المنزلي سببها العقوبات الغربية والمنخفض الجوي

النظام يقول إن أزمة الغاز المنزلي سببها العقوبات الغربية والمنخفض الجوي

دمشق ـ راديو الكل

عزت حكومة النظام أزمة الغاز المنزلي التي تشهدها المحافظات السورية، إلى العقوبات الغربية على إيران وروسيا والنظام، وإلى إغلاق الموانئ البحرية السورية بسبب الأحوال الجوية، ما أدى إلى عدم وصول 3 ناقلات محملة بنحو 7500 طن من الغاز المنزلي.

ونقلت صحيفة الوطن عن مصدر تابع لحكومة النظام قوله: إنه كان يتوقع وصول أول ناقلة محملة بنحو2500 طن من الغاز المنزلي، ولكن سوء الأحوال الجوية في المنطقة الساحلية تسبب بإغلاق الموانئ البحرية السورية حتى إشعار آخر.

وبين المصدر، أن حمولة الناقلة المذكورة كانت ستساعد في التخفيف من حدة أزمة الغاز المنزلي التي تشهدها البلاد، إذ توجد حالياً 3 ناقلات محملة بالغاز بكميات تصل إلى 2500 طن لكل ناقلة، وهي ترسو في موانئ دول مجاورة بانتظار إيجاد السبل لوصولها إلى الموانئ السورية، إذ إن السبب الرئيس في تأخر وصولها هو العقوبات الغربية والأمريكية المفروضة على إيران وروسيا وسوريا.

وتشهد المحافظات منذ عدة أيام أزمة في تأمين مادة الغاز المنزلي في العديد من المحافظات، إذ يتراوح سعر أسطوانة الغاز المنزلي في بعض المحافظات بين 6 و 8 آلاف ليرة سورية.

وأعلنت وزارة النقل إغلاق الموانئ البحرية في محافظتي اللاذقية وطرطوس في وجه الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية والرياح الشديدة حتى إشعار آخر.

ويأتي ذلك بسبب تأثر البلاد بامتداد منخفض جوي يمتد في طبقات الجو كافة، مرفق بكتلة هوائية باردة نسبياً ورطبة وشديدة السرعة ولاسيما في المناطق الساحلية بدأت ليل الاثنين.

التعليقات

مقالات ذات صله