2019-01-18

  • telegram

تقرير لـ “استجابة سوريا” يحدد أبرز احتياجات كفر حمرة

تقرير لـ “استجابة سوريا” يحدد أبرز احتياجات كفر حمرة

ريف حلب – راديو الكل

حدد فريق “منسقو استجابة سوريا” العامل في الشمال السوري المحرر، في تقرير له، أمس الأربعاء، أبرز الاحتياجات الصحية والتعليمية والخدمية في مدينة كفر حمرة شمالي حلب، البالغ عدد سكانها نحو 15 ألف نسمة.

وبحسب التقرير، فإن القطاع الصحي في المدينة في حاجة إلى دعم بالأجهزة والمعدات والأدوية والفريق الطبي، إضافةً إلى المساعدات النقدية والحاجة إلى إنشاء مراكز طبية تخدم أهالي المدينة، إذ إن “المدينة تحتضن صيدليتين اثنتين، ومستوصفاً طبياً واحداً يضم طبيباً وقابلة، إضافةً إلى 4 ممرضين فقط”.

كما ذكر الفريق في تقريره، أن نحو 80% من أهالي المدينة يعتمدون على نقل المياه بالصهاريج، “فلا توجد أي جهة تدعم شبكة المياه”. وأضاف أن قطاع المياه في حاجة إلى صيانة خطوط الشبكة وحفر الآبار ودعم الكلفة التشغيلية وتقديم صهاريج وخزانات.

كما أكد الفريق عدم وجود أي جهة عامة أو خاصة أو دولية تقدم الدعم لمادة الخبز، إذ يصل سعر ربطة الخبز الواحدة إلى 200 ليرة سورية.

أما فيما يتعلق بقطاع التعليم، فذكر التقرير أن مدارس المدينة -التي تعتمد على مناهج التربية الحرة- في حاجة جزئية إلى قرطاسية وكتب ورواتب للمعلمين وترميم للمدارس ودورات المياه فيها.

أما النظافة، فقال “استجابة سوريا”: “إن المدينة في حاجة إلى مبيدات حشرية وآليات لترحيل القمامة وحاويات وعمال نظافة”. لافتاً إلى أنه يتم التخلص من النفايات عن طريق الحرق بنسبة 100%، إذ إن “المدينة تفتقد للمطامر الصحية”.

وقال الإعلامي من كفر حمرة، أبو الكرم الحلبي، لراديو الكل: “إن المدينة في حاجة كبيرة إلى توفير الخدمات الأساسية من مشافٍ نسائية وأطفال، وترميم للمدارس، ودعم لمادة الطحين بسبب غلاء أسعار الخبز”.

وناشد المنظمات الإنسانية العاملة في المنطقة بتوجيه أنظارها للمدينة ودعم أهلها.

وتقع مدينة كفر حمرة شمالي حلب بعدد سكان يصل إلى نحو 15 ألف نسمة، منهم 11 ألف نازح من مدينتي حلب ودرعا وريفهما، وريفي دمشق حمص.

التعليقات

مقالات ذات صله